حكم قول اللهم اني نويت صيام رمضان فان توفيتني

حكم قول اللهم اني نويت صيام رمضان فان توفيتني

جوجل بلس

محتويات

    ما هو حكم قول اللهم اني نويت صيام رمضان فان توفيتني، لكي نقوم بمشاركتها عبر الفيس بوك وتويتر لإظهار تبييت النيَّة والدعوة لجميع الأصدقاء بتبييت النية لشهر رمضان، لأنّ الموت ليس له موعد فإن توفّى الله أحدًا قبل الشهر الكريم وكان مُبيتًا النية لصيام الشهر الكريم فإنّ الله عز وجل يحتسبه إن شاء صائمًا للشهر الكريم، لهذا يقوم رسولنا الكريم محمد صلى الله عليه وسلم في الحديث الشريف إنّما الاعمال بالنيات، لهذا علينا دومًا أن نُبيّت النية لله عز وجل في صالح أعمالنا، وسوف نطرح في الموضوع مجموعة حكم قول اللهم اني نويت صيام رمضان فان توفيتني.

    ما حكم قول اللهم اني نويت صيام رمضان فان توفيتني

    ان من شروط صحة العبادات بالاخص عبادة الصيام هو النية ومحلها يكون في القلب، وذلك لقوله صلى الله عليه وسلم” انما الاعمال بالنيات وانما لكل امرئ ما نوى”، فكل عبادة لا تصح الى بالنية وصيام شهر رمضان لا يصح الا بنية فالرسول صلى الله عليه وسلم يقول” لاصيام لمن لم يبيت النية من الليل”، لهذا فمن شروط صيام الشهر المبارك هو النية وتكون النية من الليل قبل طلوع الفجر، والنية يمكن ان تكون مرة في شهر رمضان لانها متجددة يوما بعد يوم، ولا نجدد كل يوم بنية جديدة لان هذا الامر فقط للعبادات المستقلة .

    اما الحكم في قول دعاء اللهم اني نويت صيام شهر رمضان، فإن توفيتني قبل حلوله، فاكتبني من الصائمين، آمين يارب، اللهم بلغنا رمضان غير فاقدين و لا مفقودين، فهو من اجل ان يكون الانسان صادقا في نية صيام شهر رمضان المبارك، فان توفاه الله بمرض او بوفاة فانشاء الله يكتبه من الصائمين للشهر الكريم، هذا والله اعلى واعلم.

    رابط مختصر :

    مواضيع ذات صلة لـ حكم قول اللهم اني نويت صيام رمضان فان توفيتني:

    تعليقات الزوار

    اترك تعليقاً