رواية احببت عجوز بقلم سهير علي كاملة

رواية احببت عجوز بقلم سهير علي كاملة

جوجل بلس

محتويات

    رواية أحببت عجوز بقلم سهير علي كاملة التي تتحدث عن حياة الأفراد في المجتمع بشكل عفوي ،داخل أحد المحافظات في البلاد العربية ،حيث تشكل أحد الروايات التي تتجه نحو السرد القصصي الكاملة بالتفاصيل الجملية، التي تضعك في مشاهدة حقيقية للأحداث، فمن اللحظة الأولي لقراءة رواية أحببت عجوز تأخذك الأفكار إي بعض المعتقدات الخاطئ التي تردد في ذهنك عن الحب الغير مروع بين فتاة، وعجوز، فلا توجد ف ثقافة العرب مثل هذه الأمور، لكن الأمر لا تحدث بالمعني الثقافي بشكل مباشر عن هذه الشخصيات داخل رواية أحببت عجوز بل يستدل منها علي واقع أشمل للحقيقة التي نعيشه في الطبيعة من حولنا، فقد تمكنت سهير علي من جعل رواية أحببت عجوز تنبض بالحياة لكل من يحاول أن يقرأها حتى لو أعدت القراءة مره أخرى لن يمل من الحوار الجميل التي تشد انتباه القارئ، فمن أجل التعرف علي أحداث رواية أحببت عجوز يمكن أن تشاهد الفقرات التالية التي نوجز فيها أهم النقاط من رواية أحببت عجوز بقلم سهير علي كاملة.

    قصة أحببت عجوز لسهير على الجزء الأول

    تدور أحداث رواية أحببت عجوز عن حياة سائق يسير في الطرقات متخبطا من بعض المشاكل التي يواجها في بداية الرواية، من خلال معركة خرج منها، وهو يسير في الطريق، ويسيل من وجها الدماء، لكن لم يكن أبد ينسى أن يقدم المساعدة للآخرين من خلال توصيلهم بالعربة التي يسير فيها، حيث تتحدث هذه الرواية عن شخصية تعيش في الحياة، بدون أي طموح فوق سقف التحديات والمعقول، وفي أثناء السير في الطريق يواجه بعض الشباب التي تحاول أن تتحرش بامرأة كبير في السن، فتدخل علي السريع من اجل المساعدة ،وطلب منه توصيلها، لكن المفاجئة أن المرأة لم تكن في حال جيد ،وتخبره بأنها لا تذهب إلي إي مكان، فهي لا تملك شأ، وتبدأ الرواية في سرد الأحداث عن دور معتز بطل الرواية وخديجة العجوز، التي طلب منها مرافقة إلي المنزل الخاص به، لتكون جزئ من حياته.

    قصة أحببت عجوز لسهير على الجزء الثاني

    تستكمل الرواية الأحداث الدرامية التي تدور بين معتز وخديجة من خلال لأمور التي تشاهدها خديجة وتحاول أن تساعده من أجل الخروج من تلك الأزمات التي تواجه معتز في حياة في رواية أحببت عجوز.

    قصة أحببت عجوز لسهير على الجزء الأخير

    لم يكن هنالك الكثير من الأحداث الكبيرة فالنهاية كانت غير متوقعة من قبل القراء خلال رواية أحببت عجوز فهذه الرواية تعتمد علي الحبكة في التعامل في الرواية، فكل من كان يتابع الرواية عن كثب لن يستغرب من هذه النهاية، لكن كا ما نستطيع أن نتعلمهم من رواية أحببت عجوز هو الأهم من النهاية بحد ذاتها، لذلك أدعوكم من اجل أن تتمتعوا معنا بأجمل راوي قد تشاهدها.

    نكون بهذا وصلنا إلي ختام رواية أحببت عجوز التي سرد من خلال الفقرات السابقة العديد من الأحداث الجميلة التي تتحدث عن بطل الرواية معتز، والعجوز خديجة، فمن المعروف أن الرواية تحتاج إلي الكثير من الأحاديث من أجل أن تصل إلي مرحلة الحبكة في النهاية، لكن هذه الرواية تمكنت من العمل علي طرح الرواية بشكل جميل من خلال العديد من الأحداث الكثيرة داخل رواية أحببت عجوز، فمن يريد أن يوسع الفر الخاص به من خلال القراءة فليتوجه نحو الروايات العربية العريقة من أجل أن تساعده علي توسيع الإدراك الفكري له، للمزيد من الروايات المميزة يمكن الحصول علي ها من خلال قسم روايات لكل جديد حصري تابعونا.

    رابط مختصر :

    مواضيع ذات صلة لـ رواية احببت عجوز بقلم سهير علي كاملة:

    تعليقات الزوار

    اترك تعليقاً