شرح قصيدة طوق الياسمين

شرح قصيدة طوق الياسمين

جوجل بلس

محتويات

    نقدم لكم شرح قصيدة طوق الياسمين، والتي تعتبر من أبرز القصائد الشعرية التي تغنى بها الشاعر نزار قباني، فمن خلال هذه القصيدة قام بوصف علاقته الغرامية، والتي كانت حزينة في هذه القصيدة، حيث نقدم لكم شرح قصيدة طوق الياسمين، والتي من خلالها نتعرف معكم على معاني الكلمات الجميلة و المميزة لهذه القصيدة المبدعة، والتي أثرى بها الشاعر نزار قباني الفن و الأدب العربي، حيث تغنى بها العديد من الفنانين العرب مثل كاظم الساهر، وذبلك لما لها من كلمات جميلة و مبدعة، تساعد على التغني بمختلف العلاقات العاطفية، التي من الممكن أن يوردها الخيانة، أ, بعض المشكلات، وأما شرح قصيدة طوق الياسمين نقدمه لكم لكي تتعرفوا على المعاني الجميلة للقصيدة، و فهم ما يرمز اليه الشاعر في بعض الكلمات التي أوردها في قصيدته.

    قصيدة طوق الياسمين للشاعر نزار قباني

    ((شكراً.. لطوق الياسمين))

    ((وضحكت لي.. وظننت أنك تعرفين))

    ((معنى سوار الياسمين))

    ((يأتي به رجل إليك))

    ((ظننت أنك تدركين))

    ((وجلست في ركن ركين))

    ((تتسرحين))

    ((وتنقطين العطر من قارورة و تدمدمين))

    ((لحناً فرنسي الرنين))

    ((لحناً كأيامي حزين))

    ((قدماك في الخف المقصب))

    ((جدولان من الحنين))

    ((وقصدت دولاب الملابس))

    ((تقلعين .. وترتدين))

    ((وطلبت أن أختار ماذا تلبسين))

    ((أفلي إذن ؟))

    ((أفلي أنا تتجملين ؟))

    ((ووقفت .. في دوامة الأوان ملتهب الجبين))

    ((الأسود المكشوف من كتفيه))

    ((هل تترددين ؟))

    ((لكنه لون حزين))

    ((لون كأيامي حزين))

    ((ولبسته))

    ((وربطت طوق الياسمين))

    ((وظننت أنك تعرفين))

    ((معنى سوار الياسمين))

    ((يأتي به رجل إليك))

    ((ظننت أنك تدركين.. ))

    ((هذا المساء))

    ((بحانة صغرى رأيتك ترقصين))

    ((تتكسرين على زنود المعجبين))

    ((تتكسرين))

    ((وتدمدمين))

    ((قي أذن فارسك الأمين))

    ((لحناً فرنسي الرنين))

    ((لحناً كأيامي حزين))

    ((وبدأت أكتشف اليقين))

    ((وعرفت أنك للسوى تتجملين))

    ((وله ترشين العطور))

    ((وتقلعين))

    ((وترتدين))

    ((ولمحت طوق الياسمين))

    ((في الأرض .. مكتوم الأنين))

    ((كالجثة البيضاء))

    ((تدفعه جموع الراقصين))

    ((ويهم فارسك الجميل بأخذه))

    ((فتمانعين))

    ((وتقهقهين))

    ((” لاشيء يستدعي انحناْك))

    ((ذاك طوق الياسمين .. “))

    شرح قصيدة طوق الياسمين للشاعر نزار قباني

    يصف الشاعر نزار قباني في هذه القصيدة تقديمه لسوار الياسمين للتعبير عن وفائه و حبه والذي ظن انها سوف تتعرف على معنا هذه الهدية في التعبير عن حبه لها، ومن ثم ذهبت لتسرح شعرها أمام المرآة وهو يتابعها و هو جالس في السري و ينظر اليها و هي تسرح شعرها، ولكن الشاعر عند انتهائها من التزين يسألها هل تتزينين لي، ومن ثم تاه في الألوان التي تزين خزانتها و الذي اختار الأسود من بينها ليعبر عن حزنه في القصيدة، فحاولت أن تبدد شكوكه و ارتدت طوق الياسمين الذي أهداها اياه، وهو يعرف و بحزن حقيقة مشاعرها تجاهه، ومن ثم يتساءل عن تزينانها و تسريحة شعرها و هتي تتراقص في الحانة بين الرجال، وكانت الكارثة عندا رآها تتراقص أمام الرجال، ومن ثم يضحك ضحكة اللامبالاة و التي من خلالها يستهزئ بالحب، و عن أي حب يتحدثون، ومن ثم ينحني ليأخذ طوق الياسمين.

    قدمنا لكم شرح قصيدة طوق الياسمين، فمن خلال موقعنا تجدون جميع المواضيع المتنوعة التي من الممكن أن تحتاجوا لها من مختلف المجالات، حيث نقدم لكم العديد من الأقسام المتنوعة و المتنوعة التي تقدم لكم الأخبار الحصرية، والمواضيع الجديدة و المتنوعة.

    رابط مختصر :

    مواضيع ذات صلة لـ شرح قصيدة طوق الياسمين:

    تعليقات الزوار

    اترك تعليقاً