ما قيمة الفحص الذاتي في الاكتشاف المبكر لسرطان الثدي

ما قيمة الفحص الذاتي في الاكتشاف المبكر لسرطان الثدي

جوجل بلس

محتويات

    ما قيمة الفحص الذاتي في الاكتشاف المبكر لسرطان الثدي، ان سرطان الثدي أحد أخطر الأمراض التي يصاب بها الكثير من السيدات، وهو من الأمراض الشائعة في مجتمعنا، كونه مرض خطير، بينما يعد الفحص الذاتي بإستمرار أمر مهم جداً لان الفحص يساعد في إكتشاف المرض باكراً، وهذا الأمر يساعد في علاجه، ولكن في هذا الجمهور سنتعرف علي ما قيمة الفحص الذاتي في الاكتشاف المبكر لسرطان الثدي، وسنتعرف علي أهم الأعراض الناجمه عن هذا المرض الخطير الذي يصاب به الكثير من السيدات حول العالم.

    قيمة الفحص الذاتي في الاكتشاف المبكر لسرطان الثدي

    هناك قيمة كبيرة للفحص المبكر لمرض سرطان الثدي، فهذا المرض ليس له أعراض واضحة، ولهذا من المتوجب عليكي سيدتا ان تسعي لفحوصات الخاصة بالثدي كل فترة وفترة لا تقل عن 6 شهور، وإليكِهذه الفحوصات التى تساعدك على الاكتشاف المبكر لسرطان الثدى:

    • الماموجرام: وهو تصوير الثدى بأشعة «x»، وهو من أهم الفحوصات اللازمة للاكتشاف المبكر لسرطان الثدى، حيث أنه يستطيع اكتشاف سرطان الثدى قبل ان تظهر أعراضه بعامين، أو أن تشعرى به أنتِ أو طبيبك، وينبغى على المرأة فوق سن الأربعين أن تقوم بعمل «الماموجرام» مرة كل سنة.
    • فحص الثدى بواسطة الطبيب: حيث يقوم بفحص ثديك والمنطقة المحيطة به، عن طريق ملاحظة أى تغيرات فى حجم أو شكل أو لون ثديك، وينبغى على المرأة فوق سن العشرين أن تقوم بعمل هذا الفحص مرة كل ثلاث سنوات ضمن الفحوصات العامة التي تقوم بها، والمرأة فوق سن الأربعين تقوم بعمله مرة سنوياً.
    • الفحص الذاتى لسرطان الثدى: حيث ينبغى على المرأة فوق سن العشرين أن تقوم بهذا الفحص مرة شهرياً عقب الدورة الشهرية، فهذا يجعلك تلاحظين أى تغيير يطرأ على ثديك، لكنه لا يغنى عن الفحص بـ«الماموجرام» أو فحص الثدى بواسطة طبيبتك.
    رابط مختصر :

    مواضيع ذات صلة لـ ما قيمة الفحص الذاتي في الاكتشاف المبكر لسرطان الثدي:

    تعليقات الزوار

    اترك تعليقاً