حقيقة اعفاء وزير التعليم العيسى

حقيقة اعفاء وزير التعليم العيسى

جوجل بلس

محتويات

    بعد أن تمّ تعيينه لفترة لا تزيد عن شهرين وجد أنّه محطّ أنظار، وفي مرمى النيران، هذا ما جرى لأحمد العيسى وزير التعليم السعودي، حيثُ أٌُيل وأُعفي من منصبه بأمر ملكي، فيا ترى ما هي حقيقة اعفاء وزير التعليم العيسى، هذا ما سنُطلعكم عليه الآن، فقد تمّ الإفصاح عن الكثير من المعلومات التي تخص إقالة وزيرة التعليم السعودي العيسى من منصبه بعد حوالي عشرة أشهر من إعفائه من الوزارة.

    في الفترة التي أُقيل فيها العيسى من منصبه تصدّر على تويتر هاشتاق بعنوان #إعفاء_وزير_التعليم_السعودي، وكان يزخر بالآلاف وعشرات الآلاف من التغريدات التي عبر بها المغرّدون والمواطنون في المملكة عن آرائهم إزاء ما حدث، وكانت أغلب التغريدات ساخطة وناقمة على ما جرى، ووصفته بأنّه أمر ارتجالي لا يستند على أي من أنواع الحكمة ولا الحنكة السياسية، فإنّ العيسى من أكفأ الوزراء الذين قضوا فترة قصيرة في الوزارة ولكنّه قد أثبت جدارته وقدرته على التغيير لما هو في صالح العملية التعليمية في المملكة، والآن سنتعرف على حقيقة اعفاء وزير التعليم العيسى، وعلى أسباب إعفاء العيسى من منصبه.

    حقيقة إعفاء وزير التعليم العيسى

    لاقى احمد العيسى الكثير من السخط والهجوم من قبل المُعلمين، فقد طالبوا بإقالته بعد أن رفض الاعتراف بتعليم الانتساب، وأكّد أنّ التعليم النظامي هو الذي سيُعمل به في المملكة وكافة مدارسها وجامعاتها، الأمر الذي جعل الآلاف من المعلمين والطلاب ينقموا عليه هذا القرار الذي اعتبروا أنّه مُجحف بحق من لم يتمكّن من الالتحاق في صفوف التعليم النظامي، وطالبوا خادم الحرمين الشريفين بإقالته من منصبه لأنّه اتّخذ العديد من القرارات غير المُقنعة من وجّهة نظرهم، وكان المعلمون في كافة مدارس المملكة قد رفعوا شعار كان عنوانه إقالة وزير التعليم السعودي في أقرب وقت، وما كان من الحكومة السعودية إلا أن لبّت نداء الآلاف من المعلمين والطلاب وأقدمت على اقالة العيسى من منصبه بين ليلة وضحاها.

    لم يتوقف الإعلام السعودي عند هذا الحد، فقد قام الكثير من رجال الدولة والتعليم بإبداء آرائهم في هذا الأمر، ومنهم الكثير من رفض ذلك، ونقم على الحكومة اتّخاذ مثل هذا القرار، إلا أنّه ظل ساري المفعول حتّى يومنا هذا.

     

     

     

    رابط مختصر :

    مواضيع ذات صلة لـ حقيقة اعفاء وزير التعليم العيسى:

    تعليقات الزوار

    اترك تعليقاً