كلمه لاعداء المملكة العربية السعوديه

كلمه لاعداء المملكة العربية السعوديه

جوجل بلس

محتويات

    المملكة العربية السعودية هي سد منيع يحمي الاسلام ويحمي الممتلكات الاسلامية في بلاد الله المقدسة لهذا يجب علينا نحن كمسلمين ان نكون مع المملكة العربية السعودية قلب وقالب وان نكون جدد مجند لنصرة السعودية بلاد الله المقدسة متي احتاجتنا هذه البلاد كيف لا وهي بلاد الله الحرام التي كان فيها البذرة الاولي للإسلام وفيها ترعرع الرسول صلى الله عليه وسلم وفيها العديد من الاماكن المقدسة مثل المسجد الحرام والمسجد النبوي والكعبو وفيها العديد من الاماكن الاثرية الاسلامية مثل غار ثور وغار حراء لهذا يجب علينا نصرة السعودية العربية بما نملك فمن منا يستطيع الجهاد دفاع عنها فلا يجب عليه ان يقصر ويتباطأ عن هذه الواجب ومن لا يستطيع يجب عليه ان يتوجه الي الله سبحانه وتعالي بالدعاء لكي ينصر الله هذه البلاد المقدسة والطاهرة، وجميعنا يعرف انه يجب على المسلم ان بنصر اخاه المسلم ظالم او مظلوم وجميعنا يعرف البقية في هذا الحديث النوبي الشريف الذي ينص على ان النصرة تكون للمسلم سواء كان ظالم ام مظلوم وفق حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم

    كلمه لاعداء السعوديه

    في هذه المقالة وفي هذا المقام اوجه كلمة لجميع اعداء السعودية واقول في هذه الكلمة انه يجب ليهم ان يخافوا الله سبحانه وتعالي وان يجب عليهم ان يرجعوا عما عزموا عليه لأنه لا يوجد من يهزم من نصر الله سبحانه وتعالي وان المملكة العربية السعودية هي الدولة الوحيدة التي لها حماية من الله سبحانه وتعالي وجميعنا يعرف قصة الكعبة مع ملك الحبشة عندما اراد هذا الملك ان يهدم الكعبة وجاء في ذلك الوقت بجيش جرار يسوقه الاف الجنود على ظهور الفيلة ولكن الله سبحانه وتعالي تكفل بحماية هذه البلاد فارسل عليمهم طير ابابيل ترميهم بحجارة من سجيل فهزمهم الله شر هزيمة وهم في ذلك الزمان قوة لا تقهر فلا خوف على السعودية ولا على اهل السعودية لان الله من فوق السموات تكفل بحماية هذه البلاد فلن ولن يصبها مكروه الي ما كتب الله سبحانه وتعالي والله سبحانه كتب وتعهد بحماية هذه البلاد لهذا الي كل عدوا لدود لهذه البلاد المقدسة اقول لن ينفعك عدائك ولن ينفعك من تناصر ان كان الله في صف انت تناصر ضده

    كلمه لاعداء السعوديه العربية

    المملكة العربية السعودية بقيادة الملك سليمان ليس معصومة عن الخطء لان كل بني ادم يخطئ ولكن خير الخاطئين التوابين لهذا وجميعنا يعلم بان المسلمين فيما بينهم بعد رسول الله صلى الله عليه وسلم قد تقاتلوا فيما بينهم وهذا دليل على انه يوجد من هم مسلمين ويخطؤون ولكن الملك سليمان وبلاد الله الحرام بنصرة من الله سبحانه وتعالي لن يصيبها مكروه ولن يكون لاحد غلبة عليهم كيف لا والله سبحانه معهم لهذا يجب علينا نحن كمسلمون ان ننصر هذه البلاد المسلم ولا يجب عليا ان نتبع من يضلونا عن السبيل ويريدون ان يصيبوا الاسلام وبلاد الاسلام في المقتل حين يتمكنوا من بلاد الله الحرام لكن هيهات ان يصيب مكروه بلاد تفل رب السموات بحمايتها ولهذا يجب على كل عدوا للسعودية ان يراجع حسابته وان يرجع الي رشده ويناصر من نصر الله سبحانه وتعالي

    الي كل اعداء المملكة العربية السعودية اقول لن ينفعكم ما انتم عليه شيء لان الله مع هذه البلاد ولن يصيب مكروه من الله سبحانه وتعالي معه لهذا انصح كل انسان ان ينصر هذه البلاد وان يكون في صف منصور من الله سبحانه وتعالي لان الله هو المنتصر وناصر من كان يريد، فلله الغزة ولبلاد المسلمين ولكل من نصر الله سبحانه وتعالي

    رابط مختصر :

    مواضيع ذات صلة لـ كلمه لاعداء المملكة العربية السعوديه:

    تعليقات الزوار

    اترك تعليقاً